تعليم

تعود اصول الطباعه بالشاشه الحريريه الى

تعود أصول الطباعة الحريرية إلى بلد قديم في قارة آسيا ، حيث كانت هذه الدولة أول من استخدم هذه التقنية في الطباعة بالشبكة والحبر ، وفي هذا المقال سنتحدث بالتفصيل عن طباعة الشاشة الحريرية ، و سنشرح أصول هذه التقنية في الطباعة.

ما هي طباعة الشاشة الحريرية؟

طباعة الشاشة الحريرية ، هي تقنية طباعة يتم فيها استخدام شبكة حريرية أو بوليستر لمنع الحبر للحصول على الصورة المرغوبة ، وذلك عن طريق ثقب الشبكة بفتحات في شكل الصورة المطلوبة ، ثم وضع الحبر فوقها. الشبكة ومسحها ، بحيث يمر الحبر من خلال الثقوب فقط ، مما يؤدي إلى طباعة الصورة ، وتعد الطباعة الحريرية من أكثر تقنيات الطباعة شيوعًا ، وهي الأكثر استخدامًا من قبل الشركات عند طباعة التصميمات على منتجات مختلفة. الأحجام والمواد ، وقد استخدمت هذه التقنية في الطباعة لأكثر من 100 عام في القطاع التجاري والصناعي ، وتستخدم بشكل أساسي لطباعة الصور والتصميمات على القمصان والحقائب والورق والخشب والسيراميك وغيرها من المواد ، وهناك أنواع مختلفة من طباعة الشاشة الحريرية ، ويعتمد كل نوع على طريقة وعملية الطباعة المستخدمة ، ومن بين هذه الأنواع الطباعة المصليّة التي تستخدم في قطاع التصميم الجرافيكي ، والطباعة الخطية وتستخدم في الطباعة ه قطاع الفن وطباعة النسيج.[1]

تعود أصول طباعة الشاشة الحريرية إلى

تعود أصول الطباعة الحريرية إلى اليابانيين ، كطريقة لنقل التصاميم والصور إلى الأقمشة ، ففي أواخر القرن السابع عشر الميلادي ، استخدم الحرير كوسيلة للاستنساخ والطباعة ، حيث امتد الحرير المثقب على الحبر. ، وتم استخدام الفرشاة لإجبار الحبر على المرور عبر الثقوب ، وكذلك يُنسب الفولكلور الحديث لطباعة الشاشة الحريرية إلى الإنجليزي صموئيل سيمون ، الذي أخذ مفهوم الطباعة الحريرية اليابانية القديمة وتحديثها وتطويرها ، و دخلت طريقة الطباعة الحريرية إلى أوروبا الغربية عبر آسيا في أواخر القرن الثامن عشر ، لكنها لم تحظ بقبول أو شعبية واسعة بين الأوروبيين ، إلا بعد اكتشاف منفذ جديد لتجارة الحرير ، وسهولة تبادل الشباك الحريرية مع آسيا.[2]

كيفية الطباعة باستخدام الشاشة الحريرية

من أجل الطباعة بتقنية الطباعة الحريرية ، يتم استخدام مواد مختلفة ، وفي البداية يتم إنشاء إطار الطباعة ، أو بالأحرى يطبع التصميم على الورق ، ثم توضع الورقة التي تُطبع عليها الصورة على الشاشة الحريرية ، والشاشة الحريرية مثقبة بفتحات صغيرة حيث توجد الصورة أو في المكان المراد طباعتها ، وبعد الانتهاء من عملية التثقيب بالشاشة الحريرية يتم وضع الإطار في المكان المراد الطباعة عليه ، ثم يتم وضع الحبر توضع فوق الشاشة الحريرية ، وبمساعدة مكشطة ، يتم سحب الحبر من الشاشة الحريرية في اتجاه واحد فقط ، ثم يتم رفع الشاشة الحريرية ، ويترك السطح المادة المطبوعة لها فترة زمنية حتى تجف تمامًا وعلى الرغم من براعة التصنيع في السنوات الأخيرة باستخدام الشاشة الحريرية ، فقد أصبحت الطباعة الحريرية أكثر حداثة وتقنية ، حيث يوجد الآن حبر وآلات متوفرة تطبع بطريقة أكثر دقة من الشاشة الحريرية.[3]

خصائص طباعة الشاشة الحريرية

تتعدد خصائص تقنية طباعة الشاشة الحريرية ، ومن أهم هذه الخصائص:[4]

  • نسبة ممتازة للجودة إلى السعر لعمليات الطباعة الكبيرة والمتكررة والكبيرة.
  • استنساخ مثالي للألوان في عملية الطباعة باستخدام تقنية الشاشة الحريرية.
  • متانة وجودة الألوان والعناصر المستخدمة في الطباعة.
  • المطبوعات بتقنية الطباعة بالشاشة الحريرية ، تقاوم العديد من إجراءات الغسيل والتنظيف والعوامل الخارجية.

يوصى باستخدام تقنية الطباعة بالشاشة الحريرية للتصميمات التي تحتوي على أربعة ألوان موضعية فقط ، مثل الشعارات والعبارات والباتيك وتصميمات الرسوم البسيطة. في ختام هذا المقال سنكون قد علمنا أن أصول الطباعة الحريرية تعود لليابانيين ، كما تعلمنا ما المقصود بتقنية طباعة الشاشة الحريرية ، وذكرنا كيفية الطباعة بهذه التقنية ، وذكرنا أكثرها الخصائص الهامة لهذه التكنولوجيا.

السابق
طريقة تحديث واتساب عمر العنابي واهم مميزاته
التالي
ما هي اكبر جزيرة في البحر المتوسط